Read in English

ريان زهار
الترجمة الى اللغة العربية : نبيل محسن

"إننا نصنع مسرحاً لأننا نريد تغيير وتطوير عقلية، وتعميق وعي جماعي بالمصير التاريخي لنا جميعاً" - سعدالله ونوس1

Digital Exhibition on Sa‘dallah Wannous & al-Ḥayāh al-Masraḥīyah

تصفح المعرض الرقمي

تحتفظ مكتبة عمان بمعهد الشرق الأوسط ب١٦ اصدار من المجلة السورية للدراسات المسرحية ، الحياة المسرحية، المنشورة ما بين عامي ١٩٧٧ و ١٩٨٨، والتي تصدرها الهيئة العامة السورية للكتاب التابعة لوزارة الثقافة والإرشاد القومي في دمشق. مثلت مجلة الحياة المسرحية سجل هام للنقد المسرحي و  تطوراته في سوريا والعالم العربي بشكل أوسع. وكان على رأسها الكاتب المسرحي السوري المعروف سعد الله ونوس ، الذي أسس المجلة وعمل كرئيس تحرير لها منذ إنشائها في عام ١٩٧٧. تشمل بعض أعمال ونوس الأكثر شهرة رحلة حنظلة من الغفلة إلى اليقظة (١٩٧٨) والاغتصاب (١٩٨٩) وطقوس الإشارات والتحولات (١٩٩٤). يمكن قراءة ثلاث من مسرحيات ونوس بالترجمة الإنجليزية في مجلدات تحتفظ بها مكتبة عمان بمعهد الشرق الأوسط : المقهى الزجاجي (١٩٦٥) والفيل يا ملك الزمان (١٩٦٩) في مسرحيات عربية قصيرة: مختارات من تحرير سلمى خضرة الجيوسي؛ الملك هو الملك (١٩٧٧) في الدراما العربية الحديثة: مختارات، من تحرير سلمى خضرة الجيوسي وروجر ألين.

بصفته كاتبًا مسرحيًا بارزًا في العالم العربي، إلا أنه لم يبدأ الاهتمام بعمل ونوس في العالم الناطق باللغة الإنجليزية إلا في السنوات الأخيرة. كشخصية أدبية معروفة بأعمالها المتشبعة سياسياً، لا سيما بعد الهزيمة العربية في حرب ١٩٦٧ ضد إسرائيل، يبدو أن أعمال ونوس قد اكتسبت شعبوية كبيرة و حيوية متجددة مع الانتفاضات العربية التي بدأت في ديسمبر ٢٠١٠. بينما يربط النقاد عمل ونوس بالحركات الفلسفية مثل الوجودية الأوروبية، لاحظ آخرون أن الفلاسفة القاريين يميلون إلى رؤية "الذات" كنقطة محورية للفكر الوجودي؛ في المقابل، يركز عمل ونوس على الروابط والظروف الاجتماعية الأوسع التي تربط الناس ببعضهم البعض.2

أصبح تسييس المسرح، وهو مشروع محوري في أعمال ونوس، تحديًا كبيرا خاصة بعد حادثتين قلبًا المشهد الاجتماعي والسياسي في سوريا، وفقًا للباحثة سونيا مجشر أتاسي: اولا "انقلاب حافظ الأسد في ما يسمى بالحركة التصحيحية عام ١٩٧٠، وثانيا الحرب العربية الإسرائيلية عام ١٩٧٣ ، مما ساعد نظام الأسد على ترسيخ سلطته".3 في سياق سوريا البعثية المليئة بالرقابة ، اعتمد ونوس على الرموز والقصص الرمزية والمراجع التاريخية في تعليقاته على السياسة المعاصرة في عمله. بعد اتفاقية كامب ديفيد عام ١٩٧٨ وما تلاها من معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية، وكلاهما حدثان مدمران لونوس على المستوى الشخصي، اقترح بعض النقاد أن عمله قد تحول بعيدًا عن موضوعاته السياسية نحو سلوكا أكثر استبطانًا.4

wannous
سعد الله ونوس (الأول من اليمين) مع كتّاب مسرحيين من مختلف أنحاء العالم العربي في مهرجان للمسرح العربي. (المصدر: الجديد)
 

سلط الروائي اللبناني إلياس خوري الضوء أيضًا على أعمال ونوس وقدرتها على جعل اللغة العربية الأدبية أكثر سهولة وانعكاسًا للحياة اليومية.5 إن جلب هذه العناصر من أعمال ونوس إلى اللغة الإنجليزية سعيًا للعديد من الباحثين منذ وفاته في عام ١٩٩٧. نشر الباحثان روبرت مايرز وندى صعب–مع مترجمين وأكاديميين آخرين–أعمال ونوس الإنجليزية في السنوات الأخيرة في:

أربع مسرحيات من سوريا: سعد الله ونوس تحرير مارفن كارلسون وصافي محفوظ (نيويورك: مركز مسرح مارتن إي سيغال ، ٢٠١٤)

Four Plays from Syria: Sa‘dallah Wannous edited by Marvin Carlson and Safi Mahfouz (New York: Martin E. Segal Theatre Centre, 2014)

المسرح السياسي الحديث والمعاصر من بلاد الشام (ليدن: بريل ، ٢٠١٨)

Modern and Contemporary Political Theater from the Levant (Leiden: Brill, 2018)

محكوم للأمل: قارئ سعد الله ونوس (نيو هافن: مطبعة جامعة ييل ،٢٠١٩)

Sentence to Hope: A Sa‘dallah Wannous Reader (New Haven: Yale University Press, 2019)

ومسرح سعدالله ونوس: دراسة نقدية للكاتب المسرحي السوري والمفكر العام من تحرير سونيا مجشر أتاسي و روبرت مايرز (كامبريدج: مطبعة جامعة كامبريدج ، 2021)

The Theatre of Sa‘dallah Wannous: A Critical Study of the Syrian Playwright and Public Intellectual edited by Sonja Mejcher-Atassi and Robert Myers (Cambridge: Cambridge University Press, 2021)

المشاركة المتجددة مع مصدر أساسي ومهم مثل الحياة المسرحية قد تفسر رؤية جديدة عن علاقة ونوس بالهيئات البعثية ، والتحولات في المواضيع التي ظهرت في مسرحياته بمرور الوقت ، النقاشات المعاصرة حول الوجودية في العالم العربي ، ومكانة الأدب الملتزم في الفكر العربي والعالمي في حقبة الحرب الباردة ، وأكثر من ذلك.

0011024_6
غلاف الحياة المسرحية العدد ٢ (١٩٧٧). (المصدر: مكتبة عمان بمعهد الشرق الأوسط)
 

تفتح هذه المنشورات نافذة على تاريخ الأدب العربي والنقد والترجمة إلى ما وراء كتابة ونوس. المقال الافتتاحي للعدد الأول من مجلة الحياة المسرحية هو تحقيق تأملي حول مستقبل المسرح العربي بقلم الناقد المصري علي الراعي. يعرض العدد الثاني مقالاً بعنوان "خواطر / نقائض في المسرح العربي" للشاعر السوري أدونيس، الذي احتل مكانة بارزة في تأسيس المجلة المعروفة مجلة "شعر" قبل عقدين من الزمن. يمكن للمرء أن يشعر بالتأثيرات الفلسفية والفنية لونوس وزملائه في هيئة تحرير المجلة. تعرض المجلة في كثير من الأحيان ترجمات للنقد من المفكرين الفرنسيين مثل جان بول سارتر ورولان بارت ، بالإضافة إلى الأعمال المسرحية المترجمة من أمثال بيرتولت بريخت–وهو تأثير رئيسي على ونوس على وجه الخصوص–والمسرحيين السوفييت.

جمعت الحياة المسرحية مجموعة متنوعة من وجهات النظر حول مستقبل المسرح ، لكن المساهمين فيها اتحدوا في معتقدهم بقوة الشكل المسرحي لتشكيل الخطاب الاجتماعي والسياسي. مع اعتقاد ونوس بأن المسرح يمكن أن يكون بمثابة نقطة انطلاق للحوار، أصبحت الحياة المسرحية منبرًا مهمًا لنقاش مستقبل الفنون المسرحية في العالم العربي. الأهم من ذلك كله هو أن عمل ونوس يذكرنا بأنه على الرغم من إغراء السخرية، فإنه يتحتم علينا جميعًا صياغة سياسة تقوم على الأمل. في خطابه الشهير عام ١٩٩٦ في اليوم العالمي للمسرح، حيث كان يصارع سرطانًا شديدًا، كرر القول المأثور، "إننا محكومون بالأمل. وما يحدث اليوم لا يمكن أن يكون نهاية التاريخ".6 منذ الأيام الأولى من الحياة المسرحية حتى وفاته، ظلت هذه الرسالة سطراً مكشوفاً.

تحتفظ الجامعة الأمريكية في بيروت بمكتبة ونوس الخاصة منذ عام ٢٠١٥ حيث يقوم الباحثون بفحص القصص التي قد تخبرنا بها مجموعته والصلات التي قد تبرزها.7 تأمل هذه المقالة من مكتبة عمان أن تفعل الشيء نفسه مع المجموعة الخاصة لمعهد الشرق الأوسط. مكتبة عمان هي إحدى القليل من المكتبات في أمريكا الشمالية التي تحتوي على مجموعة غنية من قضايا الحياة المسرحية. إنها واحدة من مؤسستين فقط في واشنطن تحتفظان بمنشورات هذه المجلة. المجلة غير متوفرة بعد في شكل رقمي في أي مكتبة أكاديمية أو مؤسسة بحثية في الولايات المتحدة. نرحب بأعضاء المجتمع والأصدقاء في معهد الشرق الأوسط للحضور والتشاور مع هذه المواد عن طريق تحديد موعد في أي وقت من الاثنين إلى الجمعة من الساعة ١٠ صباحًا حتى ٥ مساءً. قد يطلب أعضاء معهد الشرق الأوسط عمليات مسح رقمية لهذه المواد ليتم تسليمها إلكترونيًا  أيضًا. يمكن لطلاب الجامعات وأعضاء هيئة التدريس في منطقة العاصمة واشنطن الاتصال بالمكتبة مباشرة على library@mei.edu للحصول على مزيد من المعلومات حول هذه الأعمال.

ريان زهار هو أمين مكتبة عمان في معهد الشرق الأوسط. يعمل على .تاريخ النشر في العالم العربي، ويركز بشكل خاص على حقبة الحرب الباردة

:اقتراحات للقراءة

Di-Capua, Yoav. No Exit: Arab Existentialism, Jean-Paul Sartre, and Decolonization. Chicago: University of Chicago Press, 2018.

Doomed by Hope: Essays on Arab Theatre. Edited by Eyad Houssami. London: Pluto Press, 2012.

Kassab, Elizabeth Suzanne. “Summoning the Spirit of Enlightenment: On the Nahda Revival in Qadaya wa-shahadat” in Arabic Thought against the Authoritarian Age: Towards an Intellectual History of the Present. Edited by Jens Hanssen and Max Weiss, 311-335. Cambridge: Cambridge University Press, 2018.

Mejcher-Atassi, Sonja. “Unpacking Sa‘dallāh Wannūs’ Private Library: On the (After)Lives of Books.” Journal of Arabic Literature 50 (2019): 1-28.

Pannewick, Friederike. “The ‘1979 Moment’ in Syrian Theatre: From Politicization to an ‘Inward Turn’?” TRAFO – Blog for Transregional Research, Forum Transregionale Studien, April 16, 2020, https://trafo.hypotheses.org/23665

The Theatre of Sa‘dallah Wannous: A Critical Study of the Syrian Playwright and Public Intellectual. Edited by Sonja Mejcher-Atassi and Robert Myers. Cambridge: Cambridge University Press, 2021.

Wannous, Saʿdallah. Sentence to Hope: A Saʿdallah Wannous Reader. Translated by Robert Myers and Nada Saab. New Haven: Yale University Press, 2019.

:مراجع

1. Saʿdallāh Wannūs, Bayānāt li-Masraḥ ʿArabī Jadīd (Beirut: Dār al-Ādāb, 1970), 38.
2. Manal A. Swairjo, “Saʿdallāh Wannous: A Life in Theater,” Al-Jadid: A Review & Record of Arab Culture and Arts 2:8 (1996).
3. Sonja Mejcher-Atassi, “Unpacking Sa‘dallāh Wannūs’ Private Library: On the (After)Lives of Books,” Journal of Arabic Literature 50 (2019): 10.
4. Friederike Pannewick, “The ‘1979 Moment’ in Syrian Theatre: From Politicization to an ‘Inward Turn’?” TRAFO – Blog for Transregional Research, Forum Transregionale Studien, April 16, 2020, https://trafo.hypotheses.org/23665.
5. Elias Khoury, “Foreward: Hope Arising from Despair,” in Doomed by Hope: Essays on Arab Theatre, edited by Eyad Houssami (London: Pluto Press, 2012), x-xv.
6. Marcia Lynx Qualey, “‘Our Lot Is To Hope’: Revisiting Syrian Playwright Saadallah Wannous’ World Theatre Day Message,” Arablit, March 27, 2016.
7. Sonja Mejcher-Atassi, “Unpacking Sa‘dallāh Wannūs’ Private Library: On the (After)Lives of Books,” Journal of Arabic Literature 50 (2019): 1-28.


The Middle East Institute (MEI) is an independent, non-partisan, non-for-profit, educational organization. It does not engage in advocacy and its scholars’ opinions are their own. MEI welcomes financial donations, but retains sole editorial control over its work and its publications reflect only the authors’ views. For a listing of MEI donors, please click here.